عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 25, 2024

الكوبيون يشيدون بقائد حرب العصابات الأسطوري

هافانا، 17 شباط/فبراير (برنسا لاتينا): يحيون الكوبيون قائد حرب العصابات الأسطوري خوان ألميدا بوسكي، الذي يُحتفل اليوم بالذكرى الـ 96 لميلاده.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

هافانا، 17 شباط/فبراير (برنسا لاتينا): يحيون الكوبيون قائد حرب العصابات الأسطوري خوان ألميدا بوسكي، الذي يُحتفل اليوم بالذكرى الـ 96 لميلاده.

وكان ألميدا مهاجمًا لثكنات مونكادا، وعضوًا في يخت غرانما وقائدًا للجيش الثائر، حيث أسس جبهة ماريو مونيوز الفدائية الثالثة، والتي كانت أفعالها حاسمة في انتصار الثورة.

ومنذ الأول يناير من عام 1959، تولى مسؤوليات سياسية وعسكرية مهمة، والتي جمعها بحساسية فنية دفعته إلى تأليف أكثر من 300 أغنية وعشرات الكتب ذات طبيعة الشهادات المميزة.

وعندما توفي في 11 سبتمبر 2009، كان هذا الوطني الأسطوري عضوًا في المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكوبي ونائبًا لرئيس مجلس الدولة.

ولا تزال عبارته التاريخية في معركة أليجريا دي بيو، عندما تعرضت قوات حرب العصابات للضرب على يد جيش دكتاتورية فولخنسيو باتيستا، “لا أحد يستسلم هنا …!”، تعبيرًا عن كفاح الكوبيين.

اخترنا لكم