عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 18, 2024

أستمرار الحوار حول التعبئة في كولومبيا

بوغوتا، 17 شباط/فبراير (برنسا لاتينا): تعقد المنظمات الاجتماعية والمدافعون عن حقوق الإنسان والشعوب الأصلية المختلفة والسلطات الكولومبية حوارًا اليوم في مساحة العمل الشامل للحوار الاجتماعي في التعبئة والاحتجاج.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

بوغوتا، 17 شباط/فبراير (برنسا لاتينا): تعقد المنظمات الاجتماعية والمدافعون عن حقوق الإنسان والشعوب الأصلية المختلفة والسلطات الكولومبية حوارًا اليوم في مساحة العمل الشامل للحوار الاجتماعي في التعبئة والاحتجاج.

وأوضحت نائبة وزير الداخلية، ليليا سولانو، أنه في هذه المناسبة يتحدث المشاركون عن مواكبة الحكومة والحوار في التظاهرات من أجل بناء السلام.

وأشارت في برنامج هوي الإعلامي في كولومبيا، إلى “أنه كان تاريخيًا في كولومبيا، وصف المتظاهرين من مختلف قطاعات البلاد، مثل النساء والنقابيين والفلاحين والشعب والشباب وغيرهم، بأنهم إرهابيون ومزعزعون للاستقرار”.

وأكدت أن الاحتجاج يستخدم كوسيلة للتعبير عن المطالب، وهناك دعم من الحكومة، واليوم سيكون هناك اجتماع حول كيفية التصرف في هذا النوع من الإجراءات وإتقان بروتوكول في هذا الصدد.

وأوضحت أن الحكومة تتقدم في تدريب المديرين مدى الحياة ونقطة أخرى هي الحوار الاجتماعي مع جميع الكيانات لفهم أسباب التعبئة، وما هي الكيانات التي يتم استجوابها وكيف تتجه السلطات، للرد بشكل واضح.

وشرحت الأستاذة والباحثة والعاملة في مجال حقوق الإنسان، أنه في الوقت نفسه، إذا استمرت إجراءات مثل الحصار، رغم الحوار، مع القوة العامة وبدون تجاوزات، فإن الهدف هو ضمان تنقل الناس، لأنه يتعلق باحترام وضمان حقوق الجميع.

وأضافت أنها اندلعت في عام 2021 العديد من التحركات المناهضة للحكومة في كولومبيا، وقمعت من قبل الشرطة وفرقة مكافحة الشغب والجيش، مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، بما في ذلك الشباب الذين يعانون من إصابات في العيون، وآلاف انتهاكات حقوق الإنسان.

اخترنا لكم