عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 18, 2024

الرئيس دياز كانيل يؤكد من جديد على قيم الدبلوماسية الكوبية

هافانا، 15 آذار/مارس (برنسا لاتينا) أكد الرئيس ميغيل دياز كانيل اليوم من جديد على القيم التي تميز المشروع الدولي لكوبا، وأشار إلى أن عمل دبلوماسية الجزيرة الكاريبية هذا العام يجب أن يكون متفوقًا.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

هافانا، 15 آذار/مارس (برنسا لاتينا) أكد الرئيس ميغيل دياز كانيل اليوم من جديد على القيم التي تميز المشروع الدولي لكوبا، وأشار إلى أن عمل دبلوماسية الجزيرة الكاريبية هذا العام يجب أن يكون متفوقًا.

وقال الرئيس الكوبي في حسابه الرسمي على “تويتر”، أن “الدبلوماسية الكوبية، المصنوعة من الفخر والهيبة، يمكن أن تعيش أفضل في 2023″، وثمن الإدارة الدبلوماسية للجزيرة في عام 2022 “للتعلم”، والمسأل التي تتحدى وتجبر الجميع على العمل، والتي تميزت أيضًا بالإنجازات الأساسية التي وضعت اسم كوبا في مكانة عالية.

وعقد الرئيس الكوبي يوم الثلاثاء اجتماعا مع أعضاء وزارة الخارجية لتقييم نتائج العام الماضي، حيث سلط خلاله الضوء على دور الدبلوماسية الكوبية خلال أكثر من ستة عقود من الكفاح الشاق من أجل الثورة.

وفي هذا الصدد، وصف السياسة الخارجية للبلاد بأنها فعالة وصارمة وملتزمة ومرموقة وأخلاقية ومعيار عالمي، ودعا إلى رفع العمل في المجال الاقتصادي إلى ما تم تحقيقه في العلاقات السياسية، باستخدام مقترحات استباقية ومبتكرة من أجل ذلك.

كما حث على تعزيز التضامن، تلك السمة التي تميز الجزيرة دوليًا، وتوطيد العلاقات مع الناس في جميع أنحاء العالم الذين أيدوا الدفاع عن الدولة الكاريبية.

وندد الرئيس الكوبي بأنه خلال جائحة كوفيد-19، أظهرت الولايات المتحدة الانحراف والغطرسة والقسوة بمنع كوبا من الوصول إلى الأدوية واللقاحات والأكسجين وأجهزة التنفس الصناعي.

وأشار إلى أنه في الأيام الأخيرة تم فضح مغالطة الهجمات الصوتية ضد الدبلوماسيين الأمريكيين في هافانا، والتي ساهمت فيها وزارة الخارجية بالتعاون مع منظمات دولية أخرى.

اخترنا لكم