عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
الإثنين, مايو 20, 2024

القطاع الزراعي الأمريكي لتعزيز العلاقات مع كوبا

هافانا، 4 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): صدق ممثلو القطاع الزراعي في كوبا والولايات المتحدة اليوم على استعدادهم لتوسيع العلاقات التجارية.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

هافانا، 4 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): صدق ممثلو القطاع الزراعي في كوبا والولايات المتحدة اليوم على استعدادهم لتوسيع العلاقات التجارية.

جاء ذلك في اليوم الأول من مؤتمر الأعمال الزراعية الرابع بين البلدين، حيث أشار رئيس التحالف الزراعي بين كوبا والولايات المتحدة، بول جونسون، في افتتاح الحدث الذي أقيم في فندق غران أستون بالعاصمة هافانا، إلى أن تعزيز العلاقات بين المواطنين الأمريكيين والكوبيين هو أفضل أمل لإزالة العقبات السياسية التي تفرضها واشنطن.

وشدد على أن “هذه العقبات تمثل تحديًا لا يُصدق، وهي مبنية على الأكاذيب والمعلومات المضللة، مما يجعل من الصعب العثور على حلول”.

وأشار إلى أن إدراج كوبا في القائمة الأحادية للدول التي يُزعم أنها ترعى الإرهاب ليس له أساس قانوني أو أخلاقي أو منطقي، لكنه يؤثر بشكل مباشر على “قدرتنا على حل المشاكل المشتركة”.

وقال أنه مجال الزراعة: “لقد تشاركنا التحديات التي تشمل زيادة كفاءة التجارة، والتي يمكن أن تخفف من حالة الغذاء في كوبا”، بالإضافة إلى تنشيط التعاون بين القطاعين الخاص والحكومي والولايات المتحدة لزيادة الإنتاج المحلي.

وشدد على أن هذه المؤتمرات تتيح تبادل الخبرات واكتشاف الفرص وحل المشكلات، كما تتيح الوقت لتعميق العلاقات الثنائية وبناء الثقة.

بدوره، علق رئيس مجموعة الأعمال الزراعية الكوبية، فرانك كاستانيدا، على أن العالم يواجه أزمات مختلفة، لا سيما التعافي الاقتصادي بعد جائحة كوفيد-19، وارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية، وارتفاع مستويات التضخم، وآثار الحرب في أوروبا.

وشدد على أن كوبا تعاني من هذه الأزمة كغيرها من دول العالم، والتي تفاقمت بفعل الحصار الأمريكي والإجراءات التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي آنذاك دونالد ترامب (2017-2021)، والتي حافظ عليها الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن.

اخترنا لكم