عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 25, 2024

الأرجنتين والبرازيل يعملان على إعادة تنشيط أوناسور

بوينس آيرس، 11 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): أفادت وزارة الخارجية اليوم أن الأرجنتين والبرازيل تتقدمان في تنسيق سياسة ثنائية القومية وفي إعادة تنشيط اتحاد أمم أمريكا الجنوبية (أوناسور).
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

بوينس آيرس، 11 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): أفادت وزارة الخارجية اليوم أن الأرجنتين والبرازيل تتقدمان في تنسيق سياسة ثنائية القومية وفي إعادة تنشيط اتحاد أمم أمريكا الجنوبية (أوناسور).

وبحسب بيان رسمي، ناقشت مسئولة من وزارة الخارجية الأرجنتينية، لوسيانا تيتو، وجيزيلا بادوفان، الوزيرة البرازيلية لشؤون أمريكا اللاتينية ومنطقة البحرالكاريبي، خلال اجتماع في بالاسيو سان مارتين  بالعاصمة بوينس آيرس، القضايا ذات الاهتمام المشترك، والحاجة إلى تعزيز اتحاد أمم أمريكا الجنوبية كمساحة استراتيجية محددة.

وأشارت لوسيانا تيتو خلال الاجتماع إلى أن إعادة دمج الدولتين في تلك المنصة يعكس الأولوية التي توليها حكومتا البلدين للتكامل على أساس عملية البناء الجماعي والحوار.

وكجزء من الاجتماع، تمت مناقشة الخطوط الرئيسية للتعاون في مجالات مثل الصحة والدفاع والمرور عبر الحدود وتوحيد سلاسل الإنتاج والبنية التحتية.

كما ناقش ممثلا البلدين المسائل التشغيلية المتعلقة بإنشاء مقر جديد لأوناسور وأهمية تعزيز التبادلات مع كيانات أخرى مماثلة، لا سيما في إفريقيا والشرق الأوسط.

وأعلن كل من الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز والبرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا عودة بلديهما إلى هذا الكيان، بعد إبعاده عنه في عام 2019 من قبل الرئيسين السابقين ماوريسيو ماكري وجاير بولسونارو.

بدوره، قال وزير الخارجية سانتياغو كافيرو إن الأرجنتين ستعود إلى أوناسور بقرار سيادي وستعمل على تنشيط مؤسساتها، وشدد على أن هذه المنظمة ستسهم في ضمان أن تظل أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي أكثر مناطق السلام كثافة سكانية في العالم.

اخترنا لكم