عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
الخميس, مايو 23, 2024

تسليط الضوء على حالة العلاقات الجيدة بين كوبا وسنغافورة

هافانا، 23 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): أكد الرئيس الكوبي، ميغيل دياز كانيل، أن هناك احتمالات لمواصلة توسيع التعاون مع سنغافورة في مختلف المجالات.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

هافانا، 23 نيسان/أبريل (برنسا لاتينا): أكد الرئيس الكوبي، ميغيل دياز كانيل، أن هناك احتمالات لمواصلة توسيع التعاون مع سنغافورة في مختلف المجالات.

وأفاد موقع رئاسة الجمهورية على الأنترنيت، أن الرئيس الكوبي أستقبل في قصر الثورة، مقر الحكومة في هافانا، وزير خارجية تلك الدولة الآسيوية، فيفيان بالاكريشنان، حيث سلط الضوء على الأداء الجيد للعلاقات الثنائية.

وأشار إلى أن ذلك يؤكده كثافة الزيارات رفيعة المستوى بين البلدين والمشاركة النشطة لرجال الأعمال السنغافوريين في الدولة الكاريبية، مع المشاركة في قطاعات مهمة، مثل الموانئ والتكنولوجيا الحيوية والأدوية والسياحة.

وأضاف دياز كانيل إن هذه الأعمال تسيرعلى ما يرام وتفتح إمكانيات مشاريع جديدة، ويمكن أستكشاف مجالات جديدة لتطوير التعاون مثل سلامة الأغذية والطاقات المتجددة، كما أكد أنه مع التعديلات على قانون الاستثمار الأجنبي، يتم طرح آفاق جديدة للاستثمارات التجارية الأخرى.

وقال الرئيس الكوبي لوزير الخارجية بالاكريشنان: “نحن منفتحون على أساليب العمل المختلفة التي قد تكون لدينا”.

وأشار إلى أن نموذج التنمية في سنغافورة هو من بين معايير كوبا لتحديث نموذجها الاقتصادي والاجتماعي، بفضل الطريقة الفعالة التي تحقق بها تلك الدولة إدارة الأعمال والبرامج لتحسين نوعية الحياة.

كما أعرب دياز كانيل للدبلوماسي من سينغافورة عن أهتمامه بمشاركة بلاده في قمة مجموعة الـ 77 زائد الصين، التي ستجتمع في هافانا في سبتمبر المقبل، حيث تناقش التحديات العالمية للتنمية من منظور العلم والتكنولوجيا والابتكار.

وشكر أيضا دعم تلك الدولة الآسيوية في كفاح كوبا ضد الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه حكومة الولايات المتحدة.

بدوره،  أعرب وزير خارجية سنغافورة عن إعجابه بكوبا وبشعبها “لعزمهم ووطنيتهم ​​وقدرتهم الإبداعية واستعدادهم للمضي قدمًا رغم التحديات التي يواجهها هذا الشعب منذ أكثر من 60 عامًا”.

اخترنا لكم