عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
الخميس, مايو 23, 2024

الصين تعتبر الحصار المفروض على كوبا مثالاً على الاكراه الذي تمارسه واشنطن

بكين، 18 ايار/مايو (برنسا لاتينا): أكدت الصين اليوم أن الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي المفروض على كوبا هو مثال على الإكراه الدبلوماسي الذي تمارسه الولايات المتحدة، منددة بأضرار هذه الممارسة في جميع أنحاء العالم.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

بكين، 18 ايار/مايو (برنسا لاتينا): أكدت الصين اليوم أن الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي المفروض على كوبا هو مثال على الإكراه الدبلوماسي الذي تمارسه الولايات المتحدة، منددة بأضرار هذه الممارسة في جميع أنحاء العالم.

حدد بيان لوزارة الخارجية الصينية في ثلاثة فصول الطرق والعواقب، خاصة بالنسبة للدول النامية، لأعمال واشنطن السياسية والعسكرية والاقتصادية والتكنولوجية والثقافية.

وأشار البيان إلى أن البيت الأبيض فرض نظام العقوبات على الدولة الكاريبية عام 1962، وحافظ عليه منذ ذلك الحين وشدده أيضًا بإجراءات أحادية الجانب، خاصة في ظل إدارة الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب.

وأضاف البيان، إن “الحصار الذي استمر 61 عامًا تسبب في أضرار اقتصادية هائلة وكوارث إنسانية لكوبا (…) يغطي كل شيء تقريبًا من الوقود والغذاء ومنتجات الاستهلاك اليومي إلى الأدوية، مما تسبب في عجز حاد في الإمدادات على الجزيرة الكاريبية”.

كما ندد بالعقبات التي فُرضت على هافانا حتى أثناء جائحة كوفيد-19 للحصول على المواد والأدوية والمعدات والإمدادات الطبية اللازمة.

وذكرت وزارة الخارجية إجراءات أخرى للإكراه الدبلوماسي من قبل الولايات المتحدة ضد فنزويلا وإيران وجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية والسودان وبيلاروسيا وروسيا والصين، بغض النظر عن انتهاك القوانين والأنظمة الدولية.

وأشارت إلى يد واشنطن وراء الثورات الملونة المختلفة حول العالم، وتسلل وكالاتها الاستخباراتية للإطاحة بالحكومات المنتخبة ديمقراطياً، واستخدام القواعد العسكرية لشن الحروب.

ورفضت الاتهامات الموجهة للصين بالإكراه الدبلوماسي، وشددت على تمسك البلاد بمبدأ المساواة، وأشارت إلى أنها لن تهدد الآخرين ولن تشكل تحالفات عسكرية أو أيديولوجية تصدير.

اخترنا لكم