عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 25, 2024

وزير الخارجية: الأرجنتين ستواصل رفع صوتها ضد الحصار المفروض على كوبا

بوينس آيرس، 23 أيار/مايو (برنسا لاتينا): أكد وزير الخارجية الأرجنتيني، سانتياغو كافييرو، بعد تسليط الضوء على العلاقات التي توحد بلاده مع الدولة الكاريبية، أن بلاده ستنواصل رفع صوتها لإنهاء الحصار الأمريكي المفروض على هافانا.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

بوينس آيرس، 23 أيار/مايو (برنسا لاتينا): أكد وزير الخارجية الأرجنتيني، سانتياغو كافييرو، بعد تسليط الضوء على العلاقات التي توحد بلاده مع الدولة الكاريبية، أن بلاده ستنواصل رفع صوتها لإنهاء الحصار الأمريكي المفروض على هافانا.

وقبل أيام قليلة من الاحتفال بالذكرى الخمسين لإعادة العلاقات الدبلوماسية بين هذه الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية والجزيرة الكاريبية، أكد وزير الخارجية الارجنتيني أن المطالبة بإنهاء هذا الحصار ودعم كوبا ولحق الأرجنتين السيادي على جزر مالفيناس، تشكل عناصر مركزية تحدد الروابط الحالية.

وفي مقابلة مع وكالة أنباء أمريكا اللاتينية (برنسا لاتينا)، أعترف سانتياغو كافييرو بالمرافقة الدائمة بين شعبي كوبا والأرجنتين، والتي، بالإضافة إلى المشاريع المشتركة، توحدهما الصداقة والاحترام.

وبدأ كلا البلدين علاقاتهما الدبلوماسية في عام 1909، ولكن هذه العلاقات توقفت في عام 1962 بسبب حملة قوية وضغط من قبل الولايات المتحدة لمحاولة عزل ووضع حد للثورة الكوبية التي بدأت في عام 1959، على بعد 90 ميلاً فقط من أراضيها.

وأشار وزير الخارجية الارجنتيني إلى اللحظات ذات الصلة في التاريخ المشترك خلال نصف القرن الماضي، مضيفا، “لقد مرت سنوات عديدة، ولكن المرحلة الأولى كانت على وجه التحديد استعادة العلاقات الدبلوماسية خلال الحكومة البيرونية لكامبورا في 28 مايو 1973.

كما سلط الضوء على الزيارات التي قام بها إلى الأرجنتين الزعيم التاريخي للثورة الكوبية، فيدل كاسترو (1926-2016)، ومؤخراً من قبل الرئيس ميغيل دياز كانيل، الذي شارك في عام 2019 في تنصيب الرئيس ألبرتو فرنانديز، وفي يناير من العام الجاري في القمة السابعة لرؤساء دول وحكومات مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (سيلاك).

اخترنا لكم