عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
السبت, مايو 18, 2024

منظمات دينية من الولايات المتحدة تطالب بشطب كوبا من قائمة الدول التي يُزعم أنها ترعى الإرهاب

واشنطن، 15 آذار/مارس (برنسا لاتينا): حثت عشرين طائفة ومنظمة دينية في الولايات المتحدة الرئيس جو بايدن على إزالة كوبا من قائمة الدول التي يُزعم أنها ترعى الإرهاب ورفع القيود التي تؤثر على شعبها اليوم.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

واشنطن، 15 آذار/مارس (برنسا لاتينا): حثت عشرين طائفة ومنظمة دينية في الولايات المتحدة الرئيس جو بايدن على إزالة كوبا من قائمة الدول التي يُزعم أنها ترعى الإرهاب ورفع القيود التي تؤثر على شعبها اليوم.

جاء ذلك في رسالة وجهها إلى الرئيس الديمقراطي، حيث أعرب الموقعون عن “قلقهم العميق إزاء آثار السياسة الأمريكية الحالية في جميع أنحاء كوبا” واقترحوا أن تخفف إدارة بايدن المعاناة في الجزيرة الكاريبية.

وحذرت الرسالة، على وجه الخصوص، من إن استمرار إدراج كوبا في قائمة الدول الراعية للإرهاب “يسبب صعوبات حقيقية وواضحة للشعب الكوبي”، وبالنسبة إلى الموقعين على هذه الرسالة، فإن هذا التصنيف مثير للافتراء عندما تحافظ كوبا على التزام تاريخي بمكافحة الإرهاب من خلال التصديق على العديد من الاتفاقيات الدولية، وتوقيع اتفاقية ثنائية مع الولايات المتحدة بشأن هذه المسألة، والتعاون لإنهاء هذه الآفة.

ونددت الرسالة بأنه “من المستحيل بشكل متزايد” بالنسبة لهم نقل دعمهم للدينيين في الجزيرة الكاريبية بسبب استمرار واشنطن في هذه العلاقة أحادية الجانب التي تخلق صعوبات إضافية للحصار الذي يعاني منه الكوبيون منذ أكثر من ستة عقود.

وأشارت الرسالة، إن “إبقاء كوبا على قائمة الدول الراعية للإرهاب يقوض أهداف السياسة الخارجية المعلنة لإدارة بايدن”، وأكدت بأن الإجراءات القسرية تؤثر على الاقتصاد والبرامج الطبية والرعاية الاجتماعية، بالإضافة إلى ذلك، فإن “سياستنا الحالية تجاه كوبا هي أحد الأسباب الأساسية للهجرة”.

اخترنا لكم