عربي
identificador de Prensa Latina
عربى
الخميس, مايو 23, 2024

الحصار الأمريكي يعرقل تطوير المياه في كوبا

الأمم المتحدة، 22 آذار/مارس (برنسا لاتينا): نددت نائبة رئيس الوزراء الكوبية، إينيس ماريا تشابمان، اليوم بالحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة باعتباره العقبة الرئيسية أمام الوصول إلى التمويل الخارجي وتحقيق نتائج أفضل في قطاع المياه في بلدها.
(برنسا لاتينا)| القسم العربي

الأمم المتحدة، 22 آذار/مارس (برنسا لاتينا): نددت نائبة رئيس الوزراء الكوبية، إينيس ماريا تشابمان، اليوم بالحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة باعتباره العقبة الرئيسية أمام الوصول إلى التمويل الخارجي وتحقيق نتائج أفضل في قطاع المياه في بلدها.

جاء ذلك في الخطاب الذي ألقته في مؤتمر الأمم المتحدة المعني باستعراض منتصف المدة الشامل لتحقيق أهداف العقد الدولي للعمل “المياه من أجل التنمية المستدامة”، حيث أشارت إلى كيف تُمنع الجزيرة الكاريبية أيضًا من الوصول إلى التكنولوجيات الجديدة بسبب الحصار العقابي.

وقالت أن هذه الآثار تتفاقم بشكل كبير مع الإدراج غير المبرر والتعسفي لكوبا في قائمة الدول التي  وأصدرتها واشنطن والتي يُزعم أنها ترعى الارهاب.

كما قالت أنه وعلى الرغم من هذه السياسة، فأن بلادها تصدق على الالتزام بمواصلة العمل لتحقيق الأهداف المقترحة في الهدف الإنمائي السادس، والذي يهدف إلى ضمان توافر المياه وإدارتها المستدامة والصرف الصحي للجميع، ووضع تقدم الجزيرة الكاريبية في هذه المسألة.

وأعربت عن ترحيب كوبا بالرئاسة المؤقتة لمؤتمر مديري المياه الأيبيرية الأمريكية في عام 2023، الذي سيعقد اجتماعه الرابع والعشرين في نوفمبر من هذا العام في هافانا.

وأشارت أنه من المتوقع أن يسمح التعيين بتحقيق مشاريع ملموسة ودائمة، مع فوائد عملية يمكن أن تمتد إلى بقية البلدان، بما في ذلك إنشاء برنامج تدريب متخصص للدراسات العليا في المراكز الجامعية حول الإدارة والإدارة الشاملة للمياه.

وأكدت أن كوبا طورت، على مدى أكثر من 30 عامًا، مشاريع تعاون دولي ناجحة في هذا القطاع في العديد من البلدان في إفريقيا وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، بمشاركة مهنيين من الجزيرة الكاريبية.

وأضافت نائبة رئيس الوزراء الكوبية، أن الدستور الكوبي يعترف بالحق في الوصول إلى السوائل الحيوية والصرف الصحي للجميع، مدعومًا بالسياسات واللوائح العامة وقانون المياه الأرضية.

وأوضحت أن تنفيذ الخطة الوطنية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية حتى عام 2030 يتحقق من قطاع المياه من خلال برنامج التطوير الهيدروليكي المتكامل.

اخترنا لكم